تعرف على حقيقة زيادة أسعار المكرونة الموردة لوزارة التموين المصرية

نفت غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية برئاسة النائب طارق حسانين، زيادة في أسعار المكرونة الموردة لوزارة التموين رغم ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج.

وقالت الغرفة في بيان صادر، اليوم السبت، إن المحافظة على أسعار المكرونة يأتي في إطار حرص الغرفة وشعبة المكرونة على توفير السلعة لصالح وزارة التموين لطرحها ضمن المقررات التموينية وبمنافذ المجمعات بأسعار أقل من مثيلاتها في الأسواق الأخرى.

وأوضح طارق حسانين، أن أعضاء الغرفة وشعبة المكرونة سيظلون في الوقوف بجانب الدولة ووزارة التموين لتوفير السلع الأساسية ذات جودة عالية خاصة المكرونة لطرحها بجانب الأرز على بطاقات التموين بجانب العديد من السلع الأخرى التي تطرحها  وزارة التموين ضمن المنظومة التموينية.

ويأتي ذلك في ظل حرص القيادة السياسية على تأمين مخزون استراتيجي من كافة السلع الغذائية يكفي لفترات طويلة وهو ما نجح فيه على المصيلحى، وزير التموين من توفير السلع وطرحها ضمن المقررات التموينية وكذلك بمنافذ المجمعات الاستهلاكية، وفقاً لحسانين.

وصرح وجدى المشد نائب رئيس غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات، أن هناك ارتفاع كبير في أسعار الدقيق المستخدم في صناعة المكرونة وأيضا زيادة في عناصر مستلزمات الإنتاج من تعبئة وتغليف ووقود  وأجور عمالة  ومع ذلك شعبة المكرونة مستمرة  في توريد كافة  الكميات الموردة لصالح وزارة التموين وبدون أي زيادة في الأسعار.

وأكد، أن أصحاب كبرى الشركات لديهم الحرص على استمرار توريد المكرونة لوزارة التموين بنفس الأسعار وتحملهم أعباء زيادة أسعار المستلزمات في إطار حرصهم على مشاركة وزارة التموين وتنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية بتخفيف العبء على المواطنين من خلال طرح السلع بأسعار أقل من مثيلاتها في الأسواق الأخرى بنسبة تقرب من 35 بالمائة حاليا.

 

اترك رد