تعرف على أول تحرك رسمي بشأن واقعة «فتاة الفستان»

حرص المجلس القومي للمرأة، على متابعة آخر مستجدات واقعة التنمر التي تعرضت لها طالبة كلية الآداب جامعة طنطا فتاة الفستان خلال أداءها امتحانات نهاية العام والمعروفة إعلامياً باسم “فتاة الفستان”.

وقامت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة، بالتواصل تليفونيا مع الدكتور محمود زكي رئيس جامعة طنطا لمعرفة ما تم إتخاذه من إجراءات بخصوص هذه الواقعة حيث قام رئيس الجامعه بإبلاغ الدكتورة مايا مرسي متابعته للقضية شخصياً وإنه سيقوم بتحويل الملف بأكمله صباح الغد إلى مكتب النائب العام للتحقيق في الواقعة واتخاذ الإجراءات اللازمة والمساعدة في الوقوف على حقيقة ما قالته الفتاة من تعرضها للتنمر على يد المراقبين في لجنة الامتحان وذلك وفقاً لما أعلنت عنه الطالبة علي صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي.

 

اترك رد