إتاحة خدمات الكهرباء على منصة مصر الرقمية

وقع محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، وعمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بروتوكول تعاون لتطوير أداء الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بقطاع الكهرباء، وإتاحة خدمات الكهرباء على منصة مصر الرقمية.

وأكد أنه انطلاقاً من استراتيجية مصر للتنمية المستدامة تسعى الحكومة بخطوات جادة نحو إنفاذ خطتها بشأن التحول الرقمى لوزارات ومرافق الدولة بصفة عامة وتطوير وتحديث آليات العمل في كل جهة بصفة خاصة، وكذا تحويل اقتصاد الدولة إلى كيان قائم على العلم والمعرفة والتكنولوجيا وذلك من خلال التعاون الوثيق بين كافة الوزارات كل في مجال اختصاصه.

جاء ذلك بحضور خالد العطار نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتنمية الإدارية والتحول الرقمي والميكنة، واسامة عسران نائب وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، و جابر دسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر.

وأوضح أنه نظراً لأهمية الخدمات التي يقدمها قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة للمواطن المصري والتى تعد ركناً أساسياً لتطوير حياة الأفراد، فقد اجتمعت إرادة الطرفين على تفعيل هذا التعاون من خلال البروتوكول لتحسين خدمات الطاقة وتطبيق معايير الحكومة الإلكترونية وميكنة الخدمات المقدمة للمواطنين من خلال أحدث تقنيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وكذا استحداث بعض النظم والخدمات التي ستؤدى إلى تحسين مستوى الأداء وزيادة التواصل والتفاعل مع المواطنين.

و أكد على أن تطوير أداء الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بقطاع الكهرباء يأتى في إطار دعم تنفيذ الاستراتيجية الوطنية الشاملة للتنمية وتنفيذاً لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى لتعظيم الاستفادة من تطبيقات تكنولوجيا المعلومات في التحول لمجتمع رقمى بما يُمكن مصر من الريادة في هذا المجال، وكذلك فى ضوء سعى وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة نحو التحول التدريجى للشبكة الحالية من شبكة نمطية إلى شبكة ذكية بهدف تحسين خدمات الطاقة وتطبيق معايير الحكومة الإلكترونية وميكنة الخدمات المقدمة للمواطنين.

ومن جانبه؛ أكد عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات،أن البروتوكول يأتي فى ضوء سعى الحكومة لتحقيق التحول الرقمي وتضافر الجهود بين كافة الوزارات من اجل النهوض بالقطاع الحكومي ارتكازا على التكنولوجيات الحديثة؛ مشيرا إلى الجهود التي تبذلها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنفيذ استراتيجية بناء مصر الرقمية من أجل إقامة مجتمع رقمى وإتاحة الخدمات الحكومية الرقمية للمواطنين بشكل ميسر ومحوكم.

وأوضح أن الشراكة بين وزارتى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والكهرباء والطاقة المتجددة شراكة مستمرة في ظل أهمية اتاحة خدمات الكهرباء على منصة مصر الرقمية لما تمثلة من خدمات حيوية ذات أهمية كبرى لدى المواطن المصرى؛ مشيدا بما أنجزته وزارة الكهرباء والطافة المتجددة في تحقيق وثبة في جودة خدمات الكهرباء المقدمة للمواطنين.

وأشار إلى أن البروتوكول يهدف إلى تحقيق الشفافية ورفع كفاءة العمل من خلال تعزيز استخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتطبيقاتهما لقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة ممثلا فى الشركة القابضة لكهرباء مصر والشركات التابعة لها من أجل تحسين جودة خدماتهم المقدمة للمواطنين.

كما يهدف البروتوكول أيضاً إلى تقديم الدعم الفنى للشركة القابضة لكهرباء مصر والشركات التابعة لها فى كافة مجالات تطبيقات استخدام تكنولوجيا المعلومات وكافة المشروعات القومية ذات الصلة، وذلك بالإضافة إلى بناء قدرات العاملين فى مجال استخدام أدوات وتكنولوجيا المعلومات.