أول تعليق من مبابي بعد إهداره ركلة الجزاء الحاسمة

اعتذر مهاجم المنتخب الفرنسي كيليان مبابي ، عن إهداره ركلة جزاء حاسمة، تسببت بخروج “منتخب الديوك” من بطولة أمم أوروبا 2020.

وكتب مبابي على إنستغرام: “أتقدم بالاعتذار بسبب هذه الركلة. كنت أريد مساعدة الفريق لكني فشلت

وسجلت سويسرا هدفين في آخر عشر دقائق من المباراة التي جمعت الفريقين، لتنتزع التعادل 3-3.

ولم تتغير النتيجة في الوقت الإضافي، قبل أن ينقذ الحارس إيان زومر ركلة الترجيح الأخيرة من مبابي، لتفوز سويسرا بركلات الترجيح 4-5.

وتعليقا على الهزيمة، قال مبابي إن فرنسا “حزينة جدا” بعد الخروج من بطولة أوروبا، وأن إهدار الركلة سيجعله يبقى مستيقظا خلال الليل.

 

اترك رد